شريط الأخبار
ارتفاع وفيات الحجاج الاردنيين الى 60 والمصريين يتصدرون الوفيات الغرب يحارب الصناعات صديقة البيئة بحربه المفتوحة على السيارات الكهربائية الصينية نصر الله بأقوى خطاباته: إذا فرضت الحرب فالمقاومة ستقاتل بلا ضوابط وقواعد وأسقف النيابة العامة تبدا بالتحرك ضد سمامرة الهجرة والاتجار بالبشر طريق الـ 100 ..أول طريق لتطبيق نظام الطرق مدفوعة الرسوم القاتل المنشار.. مصري يقتل 4 من ابناء جلدته ويقطعهم بالعراق حرق فتاة حية في محافظة الفيوم.. والثأر أعمى نتنياهو.. طفل امريكا المتنمر "يعربد" على بايدن ما كشفه "هدهد" حزب الله من معلومات استخبارية يرعب اسرائيل الاوقاف: بدء مغادرة الحجيج الاردني الاراضي المقدسة تواصل الموجة الحارة نهاية الاسبوع وبدء انحسارها السبت نصب واحتيال ومطالبات بالتحقيق.. توقع ارتفاع وفيات الحجاج الاردنيين بمكة كارثة مصرية في الحج: وفاة 323 حاجا اغلبهم ضربات شمس العدوان يستنزف جيش الاحتلال.. وأكثر من 70 ألف معاق بين جنوده نيويورك تايمز: إسرائيل تعيش خطراً وجودياً وعلى بايدن دفعها لقبول مطالب حماس في بادرة إنسانية بالعيد .. متطوعون من "التخصصي" يوزعون الاضاحي بغزة الحجاج ينفرون من عرفات الى مزدلفة الملك يهنيء بعيد الاضحى المبارك وفاة حاج اردني بضربة شمس بمكة 3.6 مليار دينار قيمة الحوالات داخل المملكة خلال 5 أشهر

مغني امريكي شهير يدعم غزة بوجه الابادة

مغني امريكي شهير يدعم غزة بوجه الابادة

قرر المغني والرابر الأمريكي الشهير "ريدفيل” استغلال حفلته الغنائية لتقديم دعم قوي للشعب الفلسطيني وسكان قطاع غزة. قام الرابر بتسليط الضوء في حفله على معاناة سكان القطاع وحرب الإبادة التي يتعرضون لها.

وفي لفتة تضامنية استثنائية وإنسانية، قام منسق الاسطوانات الخاص بالرابر برفع علم فلسطين في وسط الحفل. وعلى الشاشة الخلفية الضخمة، عُرضت قائمة أسماء الأطفال الذين فقدوا حياتهم بسبب الاحتلال الصهيوني خلال الحرب الأخيرة.

وقال الرابر العالمي: "هذه قائمة فلسطينيين أطفال استشهدوا في غزة منذ 7 أكتوبر، لم يعش أي أحد من هؤلاء الأطفال لسن الرابعة أبدًا، فإذا كنت إنسانًا، ستتفق معي عندما أقول إن هذا الأمر ليس معقدًا”.

ولم يتوقف التضامن هنا، حيث ارتدى ريدفيل الكوفية الفلسطينية وقال: "اتصلوا بالنوّاب واطلبوا وقف إطلاق النار ووقف القصف على غزة الآن”، ثم بدأ بالهتاف بصوت عالٍ "فلسطين حرة” مع تفاعل حماسي من الجمهور.

 
 

وأضاف قائلًا: "المسألة واضحة. الأسماء التي عُرضت في القائمة جميعها لأطفال صغار لم يتجاوز أحد منهم سن الرابعة”.

تمثل هذه المبادرة موقفًا قويًا ومميزًا من الرابر الأمريكي، حيث لم يسبقه أحد في فكرة عرض أسماء الأطفال الشهداء. وقد أشاد الكثيرون بتصرفه الإنساني والتضامني الذي يعبر عن التفاعل مع قضية فلسطين ومعاناتها.