شريط الأخبار
استشهاد وإصابة عشرات الفلسطينيين بمجزرة إسرائيلية استهدفت مخيما للنازحين برفح ولي العهد: الاردن تخطى التحديات بوعي الشعب ومؤسساته وحكمة قيادته الملك يدعو لتحرك عاجل لوقف تفاقم الكارثة الإنسانية في غزة مشاجرة جماعية تنتهي بالضرب والطعن في جرش الاردن يحذر: الوضع في الضفة الغربية على حافة الانفجار ارتفاع ملموس على الحرارة الاثنين تعود للانخفاض الثلاثاء وفاة و16 إصابة اثر حوادث السير خلال 24 ساعة كتائب “القسام” تصدم الاسرائيليين: أسر جنود بعد وقوعهم بكمين مُحكم الملك يرعى احتفال الاستقلال في قصر الحسينية الأهلي المصري يكتسح مجددا..ويتوّج بلقب دوري أبطال إفريقيا للمرة الـ12 تجديد المساعي لاستئناف مفاوضات غزة الملك ينعم على مؤسسات وشخصيات بأوسمة في عيد الاستقلال نجوم عالميون يدعمون فلسطين من قلب "كان" السينمائي ولي العهد يهنيء بعيد الاستقلال الملك:سنبقى على العهد في خدمة أردننا الحبيب بكل عزيمة وإصرار تجارة عمان تؤكد على ضرورة دعم وتمكين قطاع الإسكان رحيل الشاعر الاردني الكبير زياد العناني الاردنيون يحتفلون اليوم بعيد الاستقلال 78 نصر الله: اصرار نتنياهو على الحرب يعني ان اسرائيل ذاهبة للكارثة والهاوية الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة بمناسبة عيد الاستقلال

كيف تضبط مؤسسة الضمان التقاعدات المبكرة.؟

كيف تضبط مؤسسة الضمان التقاعدات المبكرة.؟


 

موسى الصبيحي*

مشهد مُقلق كثرة التقاعدات المبكرة من الضمان، الأعداد مهولة، ومؤسسة الضمان تخصص يومياً عشرات الرواتب التقاعدية المبكرة الجديدة القادمة من كل القطاعات ولا سيما من القطاع العام.!

 

ما العمل..؟ المؤسسة تدرك خطورة هذا التهافت على التقاعد المبكر وتأثيره السلبي على مركزها المالي واستدامة نظامها التأميني، وما يتركه من أثر سلبي على مفهوم التوازن في نظام الحماية الاجتماعية بين جمهورها.!

طيب، ما العمل.؟!

 

كشخص متابع ومختص قدّمت الكثير من الحلول غير حل التعديلات التشريعية، فلست معه بالتأكيد في هذه المرحلة على الأقل، لكن ثمة حلول كثيرة وتفاهمات وسياسات وقرارات وشراكات ومبادرات وحملات يمكن لمؤسسة الضمان أن تبادر إلى إطلاقها لا أن تظل مكتوفة اليدين وهي تنظر إلى أحد أهم وأخطر التحديات التي تواجه منظومتها التأمينية اليوم وتهدّد مركزها المالي.!

 

لن أخوض الآن في تقديم الحلول، وأترك الموضوع للزملاء في الضمان، ولمجالس الضمان الثلاثة (مجلس الإدارة، ومجلس التأمينات، ومجلس الاستثمار) لاجتراح الحلول التي يرونها مناسبة لمعالجة هذا الخلل والتحدّي.!

 

لماذا لا يعصف الضمان بمجالسه الثلاثة عصفاً ذهنياً مُركَّزاً للخروج بحلول عاجلة، وليست العبقرية أكثر من تركيز الذهن كما قال هلفتيوس.!

 

(سلسلة توعوية تنويرية اجتهادية تعالج موضوعات الضمان والحماية الاجتماعية، وتبقى التشريعات هي الأساس والمرجع - يُسمَح بنقلها ومشاركتها أو الاقتباس منها لأغراض التوعية والبحث مع الإشارة للمصدر).

 

*خبير التأمينات والحماية الاجتماعية 

 

الإعلامي والحقوقي