شريط الأخبار
بالصور .. نائب الملك يتابع تمرينا أمنيا نفذته كتيبة حرس الحدود السادسة الملكية تحديد أماكن مخصصة للدعاية الإنتخابية وتوزيعها بشكل عادل بين المرشحين والقوائم توقيع اتفاقية بين البنك الأردني الكويتي ومؤسسة الحسين للسرطان الشونة الشمالية .. أفعى فلسطين تدخل طفلا الى العناية الحثيثة وحالته خطيرة وفاة طفلين بحريقي منزلين بعين الباشا “صول” تشارك في “جرش” 2024 وتغني لـ”غزة” العدوان : إصدار تعليمات لتنظيم وضبط عمل المزارع الخاصة قريباً الصفدي يبدأ زيارة إلى لوكسمبورغ لبحث الجهود المبذولة لوقف العدوان على غزة بالاسماء ... أمانة عمان تُنذر موظفين بالفصل بالاسماء ... مدعوون لإجراء المقابلات الشخصية في مؤسسات حكومية منتدى التواصل الحكومي يستضيف المدير العام لبنك تنمية المدن والقرى اليوم جثة مقطعة قرب جسر سلحوب ارتفاع التضخم في اسرائيل واقترابه من الحد الاعلى القبض على “قاتل متسلسل” قتل 42 امرأة في كينيا الزرقاء.. دعوات لتسريع تخصيص أرض لإيواء الكلاب الضالة "التربية" تشدد عقوبة غش التوجيهي الى الحرمان من 2 الى 4 دورات نائب الملك: ضرورة تطوير أنظمة استجابة للحوادث السيبرانية الطارئة الملك يؤكد مع رئيس الوزراء البريطاني ضرورة وقف الحرب بغزة فنان الحرب والثورة .. مارسيل خليفة على مسرح “جرش الـ 38” فايا يونان تكرر مشاركتها في مهرجان جرش للثقافة و الفنون

نيويورك تايمز: إسرائيل تعيش خطراً وجودياً وعلى بايدن دفعها لقبول مطالب حماس

نيويورك تايمز: إسرائيل تعيش خطراً وجودياً وعلى بايدن دفعها لقبول مطالب حماس


 

الصحافي الأميركي، توماس فريدمان، يؤكد أنّ "إسرائيل تعيش خطراً وجودياً”، مشدداً على ضرورة انسحابها من قطاع غزة، وأن يقنع الرئيس الأميركي "إسرائيل” بقبول شروط حماس لوقف الحرب.

أكد الصحافي الأميركي، توماس فريدمان، أنّ كيان الاحتلال الإسرائيلي يعيش اليوم "في خطر وجودي”، في وقت تمكّن محور المقاومة من "إحكام القبضة على إسرائيل”، بينما "لا تمتلك الأخيرة رداً عسكرياً أو دبلوماسياً”.

وفي مقال رأي كتبه في صحيفة "نيويورك تايمز” الأميركية، حذّر فريدمان من خطر الحرب مع حزب الله على "إسرائيل”، مشيراً إلى أنّ المقاومة الإسلامية في لبنان مسلّحة بصواريخ دقيقة قادرة على تدمير مساحات واسعة من البنية التحتية الإسرائيلية.

وأوضح فريدمان أنّ رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، "يقود إسرائيل، بينما يتعيّن عليه البقاء في السلطة، من أجل تجنّب احتمال إرساله إلى السجن بتهم الفساد”، في وقت يواجه الاحتلال احتمال نشوب الحرب في عدة جبهات.

ووفقاً له، فإنّ نتنياهو، ومن أجل البقاء في السلطة وتجنّب السجن، "باع روحه من أجل تشكيل حكومة مع المتطرفين اليمينيين، الذين يصرّون على أنّ إسرائيل يجب أن تقاتل في غزة حتى القضاء على حماس، لتحقيق النصر الكامل”، كما يزعمون.

أما الآن، فقد انهار "كابينت الحرب” الإسرائيلي، بسبب "افتقار نتنياهو إلى خطة لإنهاء الحرب والانسحاب الآمن من قطاع غزة”، في حين "يتطلّع المتطرفون في ائتلافه الحكومي إلى خطواتهم التالية للوصول إلى السلطة”، بحسب ما تابع فريدمان، حسب "الميادين”.

وإذ أشار الصحافي الأميركي إلى أنّ هؤلاء الوزراء المتطرّفين "أحدثوا الكثير من الضرر”، فإنّه حذّر من أنّه "ينبغي ألا يشارك أي صديق (لإسرائيل) في هذا السيرك”، على حدّ وصفه.

وفي هذا السياق، شدد فريدمان على ضرورة تشكيل حكومة جديدة في "إسرائيل”، وإزالة نتنياهو من منصب رئاسة مجلس الوزراء، من خلال انتخابات جديدة.

الصحافي الأميركي أعرب أيضاً عن تأييده لما أكده رئيس الحكومة الإسرائيلي الأسبق، إيهود باراك، في صحيفة "هآرتس” الأميركية، الخميس الماضي، ومفاده أنّ "إسرائيل تواجه أخطر أزمة في تاريخها”.

وإزاء ذلك، حذّر فريدمان من أنّ "على كل أميركي أن يقلق بشأن هذا الأمر”، موضحاً أنّه يمثّل "وصفةً لجرّ الولايات المتحدة إلى حرب في الشرق الأوسط لمساعدة إسرائيل”.

في هذا الإطار، رأى فريدمان أنّ وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، "يجب ألا يقوم برحلة أخرى إلى الشرق الأوسط من دون موافقة كل من إسرائيل وحماس على خطة واضحة لإنهاء الحرب”.

ولدى إقراره بضرورة أن يدفع الرئيس الأميركي، جو بايدن، الاحتلال إلى الخضوع لشروط حماس لوقف الحرب، شدّد فريدمان على أنّ "بايدن يجب أن يقول لإسرائيل إنّ عليها أن تقبل مطلب حماس الرئيس: إنهاء الحرب تماماً الآن، والانسحاب من قطاع غزة، مقابل عودة كل الأسرى الإسرائيليين”.

ورأى فريدمان أنّ إنهاء الحرب في قطاع غزة من شأنه أن "يؤدي إلى التوصل إلى اتفاق بوساطة أميركية مع حزب الله، من أجل تهدئة الحرب على الحدود الشمالية”.

وأضاف أنّ فكرة نتنياهو بأنّ بعض الفلسطينيين، الذين لا ينتمون لا إلى حماس ولا إلى الفلسطينية، سيديرون المكان لصالح "إسرائيل” هي "فكرة خيالية”.

وأمام كل ذلك، أكد الصحافي الأميركي أنّ "على إسرائيل الخروج من غزة”، فيما يواصل رئيس حركة حماس في غزة، يحيى السنوار، إدارة القطاع.